الجزيره " سكتت دهرا ونطقت عهراً تقرير متناقض واتهام للتحالف بالفشل في اليمن بعد قطع العلاقات مع قطر

تواصل قناه الجزيره القطريه بث الاكاذيب من خلال تقاريرها التي يعدها مذيعين اخوانيين كما حصل في تقريرها التي بثته اليوم واعده الصحفي الاخواني احمد الشلفي تحت عنوان " محصول التحالف في اليمن .

وجاء في التقرير الذي رصدته "عين اليمن " كيف ان الصحفي الشلفي سعى الى تكذيب الحقائق الواقعيه على الارض واتهم بشكل صريح فشل التحالف والشرعيه والمقاومة الشعبيه في المناطق المحرره التي تحت سيطرتهم وتجاهل ذكرمحاولات الرئيس المخلوع صالح الى زعزعت الامن عن طريق خلايا تابعه له تنشط في المناطق المحرره .

واضاف التقرير ان التحالف لم تكن له خطه لهذه المهمه الصعبه في اليمن وتناسي عن تصريحات قيادت التحالف ان عملياته في اليمن تسعى الى اعاده الشرعيه اليمنيه وانهاء تمرد الحوثيين.

وواصل التقرير اتهام الأمارات بشكل صريح بانهاء ترفض تحرير تعز بحجه انهاء مركز رئيسي لحزب الأصلاح الأخواني وتناسي التقرير عن مئات الملايين من الاموال والسلاح ومئات الغارات التي شنهاء التحالف في محافظه تعز بالاضافه الى عمليات الاغاثه المستمره التي يقدمها الهلال الاحمر الأماراتي او مركز الملك سلمان الاغاثي .

وتطرق التقرير الى محافظات جنوب اليمن ولقوات الحزام الأمني واتهمها بانهاء تعمل خارج اطار الشرعيه اليمنيه وتغاضي عن دورها الكبير في تثبيت الأمن وتفكيك خلايا الاغتيالات التابعه لتنظيم القاعده ومسلحي الحوثي والمخلوع .

وعن قوات النخبه الحضرميه التي تمكنت من دحر تنظيم القاعده من مدينه المكلا وكان لها وللأمارات العربيه المتحده الفضل في تدريب هذه القوات والنجاح في دحر هذا التنظيم الخبيث الذي اثبت العالم بانه مدعوم من قطر .

وواصل الصحفي الشلفي كيل التهم الى دولة الأمارات بانهاء تسعي الى اضعاف الشرعيه اليمنيه عكس ماهو موجود على ارض الواقع من دعم عسكري واغاثي كبير من دوله الأمارات العربيه المتحده لليمن .

وفي نهايه التقرير الذي كان يبدو عليه انه تقرير يبث من احد قنوات الحوثيين من طريقه الكلام الوارد فيه وعشرات التهم التي كيل بهاء التحالف والشرعيه اليمنيه ورفضه ذكر اي دور سلبي للحوثيين في اليمن .