أردوغان يطلب من الملك سلمان إقامة قاعدة عسكرية في السعودية

فجر الرئيس التركي رجب طيب اردوغان مفاجأة من العيار الثقيل بعد تقدمه بعرض عرض الى العاهل السعودي خلال زيارته الأخيرة إلى المملكة، لإقامة قاعدة عسكرية تركية في السعودية. جاء ذلك في تصريحات له خلال مقابلة مع قناة "RTP" البرتغالية، حيث أوضح أن الملك السعودي تعهد بتقييم الأمر. وأضاف الرئيس التركي أن الرد لم يأت حتى الآن. وتاتي تصريحات أردوغان في معرض حديثه عن القاعدة العسكرية التركية في قطر، إذ أشار الرئيس التركي إلى أن أعمال تلك القاعدة بدأت في 2014، وهدفها حفظ الأمن والسلام في منطقة الخليج ككل. وبيّن أن قطر فيها قاعدة عسكرية أمريكية وأخرى فرنسية. وكشف أنه أجرى 15 مكالمة هاتفية مع زعماء مختلف الدول لغاية الآن. ولفت إلى وجود مكيدة في الأزمة الخليجية. وذكر أن قطر دولة، غالبية سكانها من المسلمين، وأن فارض العقوبات مسلم، والمعاقب مسلم، مؤكدا ضرورة أن لايسلك المسلم بمثل هذا السلوك تجاه أخيه المسلم، خصوصاً في شهر رمضان المبارك. وأضاف أن بلاده ترغب بأن تحل الأزمة الخليجية مع بدء العيد، وأن بلاده تبذل الجهود في هذا الصدد. وشدد أردوغان على أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان، باعتباره "كبير الخليج"، بإمكانه حل الأزمة، وبإمكان مجلس التعاون الخليجي حلها في خطوة واحدة، مضيفا أن "حل الأزمة تليق بالسعودية في هذا الشهر المبارك". وقال: "أعرف دولة قطر عن كثب، وبشكل جيد جدا، منذ 15 عاما خلال فترة رئاستي للحكومة ورئاسة الجمهورية، وأعتقد أن الإجراءات التي اتخذت بحقها في الوقت الراهن غير صائبة". وأوضح أردوغان أن ما فرض على قطر لو فرض على دولة أخرى لكانت بلاده تقف إلى جانبه أيضا، مشددا على أن تركيا لا تقبل محاصرة قطر غذائيا أو بأي طريقة أخرى.